المسئولية الاجتماعية

مفهوم المسئولية الاجتماعية للشركات


أن تبدأ الشركات بنفسها من الداخل من خلال ضمان ظروف عمل امنه للعاملين بها وواضع برامج لرعايتهم ورعاية اسرهم 0كذلك على الشركات ان تخدم قوانين العمل والبيئة والضرائب وان تحافظ على مصلحة عملائها والا تنخرط فى ممارسات فساد او إفساد ايا كان نوعها يأتى بعد ذلك دور الاعمال الخيرية والتبرعات والهبات والتى يجب الى يقبلها المجتمع الا اذا صدرت عن شركات تحترم عامليها وعملائها وتحترم المجتمع الذى تعمل فيه بل وعلى الشركات ان تلزم مورديها وموزعيها بذات المعايير التى تلتزم بها ويفيد فى هذا الصدد التزام الشركات بالمواثيق الدولية كالاتفاق العالمى.
وايمانا من الشركة بأنها جزء لا يتجزأ من المجتمع المحيط فقد وضعت فى صميم سياستها المحافظة على البيئة حيث أن ذلك واجب دينى واخلاقى قبل ان يكون التزام قانونى فقد نفذت الشركة مجموعة من المشروعات البيئية تكلفت ما يقرب من 200 مليون جنيه منذ عام 1983 وحتى الأن .

  • التبرع لصندوق خدمات محافظة الدقهلية بمبلغ 8 مليون جنيه لمشروعات الشرب والصرف.
  • التبرع بالخامات والاعمال المدنيه والهندسية فى عمل سوق خضار جديد ومطور لمدينة طلخا بتكلفة قاربت النصف مليون جنيه.
  • التبرع بلوحة كهرباء بكافة مشتملاتها لمستشفى طلخا المركزى ( بدلا من التى اتلفها الحريق وتسببت فى توقف خدمات المستشفى بالكامل) وعمل كافة التوصيلات المطلوبة لها بتكلفة قاربت على 300ألف جنيه.
  • يضاف الى ذلك الخدمات المجتمعية التى تقوم بها الشركة للبيئة المحيطة برصف الطريق الخلفى للمصانع لخدمة المواطنين بقيمة قدرها حوالى 700 ألف جنيه وتجهيز المدرسة بكافة احتياجاتها مع تجهيز وحدة صحية بميت عنتر.